دراسة مقارنة بين ترجمات معاني القرآن إلى اللغة الإنجليزية

تناول هذا البحث استعراض الأقوال المختلفة في معنى جزء من الآية 15 من سورة طه ﭽ ... ﭦ   ﭧ  ...ﭼ من حيث أقوال المفسرين واللغويين، واتضح أن هناك معان كثيرة، إلا أنها تنحصر في بابين قويين من المعاني، ومن ثم يحار المترجم أيهما يختار. وقارن الباحث بين ثلاثين ترجمة من ترجمات معاني القرآن، وتوصل إلى أن كثيراً من الترجمات محل الدراسة لم تضع في اعتبارها المعنيين القويين اللذين اتفق عليهما المفسرون واللغويون، واختارت ترجمات أخرى أحد المعنيين القويين، واقترح الباحث اختيار أحد المعنيين القويين في الترجمة، والإشارة إلى المعنى الآخر في الهامش السفلي لأهميته، ومن ثم، توصي الدراسة بالرجوع إلى أمهات التفسير ومعاجم اللغة عند الترجيح بين معاني القرآن الكريم بهدف الترجمة.

 

This study dealt with the various interpretations of a part of verse 15 of Surat Taha (… Akado Okhfeha …) in terms of the exegetes' and linguists' viewpoints. This study shows that this silluq has yielded a multitude of meanings, but two strong classes of this range of meanings could be identified. Given this polysemy, a translator may be perplexed as which meaning is intended to choose for a rendition. The researcher compared thirty translations of the meanings of the Quran and came up with the conclusion that many translations at issue did not take into account any of the two strong classes of meanings suggested by exegetes and linguists. However, some other translations chose one of the strong meanings. In this study, choosing one of the strong meanings has been suggested in the text, while referring to the other in the footnotes due to its importance. Accordingly, the study recommends consulting the major exegeses of the Quran and dictionaries when weighing one meaning against another upon translating similar cases in the Qur’an.